كيف يؤثّر تناول الرمان على ضغط الدم؟

كيف يؤثّر تناول الرمان على ضغط الدم؟

- ‎فيصحة و رشاقة

يحتوي الرمان على مركّبات النترات التي تتحوّل داخل الجسم إلى أكسيد النتريك؛ الذي يعمل على زيادة ليونة الأوعية الدمويّة واسترخائها كما يُساعد القلب على ضخّ الدم إلى جميع أنحاء الجسم ما يؤثّر إيجاباً على قيام الأعضاء بوظائفها بكلّ حيويّةٍ ونشاط.

 

 

 

 

ومن أبرز فوائده لمرضى ضغط الدم المُرتفع، أنّه يقوم بالمُساعدة في الحدّ من جميع مؤشّرات الضّغط الدموي، الانقباضي والانبساطي، ويُعتبر الحلّ الأمثل لأصحاب ضغط الدم المُرتفع حيث يقوم بتقليل نسبة الكوليسترول الموجودة في الدم والذي يزيد من نسبة الإصابة بتصلّب الشرايين.

كما يعمل الرمان على تثبيط الإنزيم المحوّل للأنجيوتنسين، ممّا يساعد على استرخاء الأوعية والشرايين وبالتّالي خفض الضّغط المرتفع، والسّماح لمزيد من الأوكسيجين بالوصول إلى عضلة القلب.

دوره أساسيّ في الحفاظ على مستوى السّكر في الدم

يقوم الرّمان بالحفاظ على مستوى السّكر في الدم، كما يُساعد الجهاز الهضمي عن طريق تحسين عمليّة الهضم وتسهيلها، كما أنّه يحمي الجسم من الإصابة بمرض السّكري؛ وبالتالي يُعتبر الرمان مفيداً لمرضى ارتفاع ضغط الدم.

يُشار هنا إلى العلاقة القويّة التي تربط بين ضغط الدم والسكري؛ حيث أنّ الذي يُعاني من ارتفاعٍ في ضغط الدم غالباً ما يكون أكثر عرضة للإصابة بمرض السكّري، كما أنّ كلّ مريض سكري يكون معرّضاً أكثر من غيره للإصابة بارتفاع ضغط الدم بنسبةٍ كبيرة.

هنا تكمن مخاطر الرمان!

على الرّغم من تأثيره الإيجابي والمُدهش على مرضى ضغط الدم المُرتفع، إلى أنّه قد يُسبّب بعض المتاعب لآخرين؛ حيث أنّ الإفراط في تناول الرمان قد يزيد من خطر انخفاض ضغط الدم لدى المُصابين بالفعل بانخفاض ضغط الدم وهذا يترتّب عليه نتائج صحّية مُقلقة.

كما أنّ الرمان وانطلاقاً من تأثيره على ضغط الدم، فإنّه يتداخل مع التحكّم في ضغط الدم أثناء وبعد إجراء أيّ جراحة، لذلك يجب التوقّف عن تناوله قبل فترةٍ مُعيّنة من الجراحة يُحدّدها الطّبيب.

بالإضافة إلى ذلك، قد يتداخل تأثير الرمان مع أدوية الضّغط ممّا يُحدث خللاً في مفعولها على الجسم، في حال تناوله مرضى ضغط الدم من دون مُراجعة الطّبيب.

للبقاء على مسافةٍ آمنة من المشاكل الصحّية المُرتبطة بضغط الدم، لا بدّ من استشارة الطّبيب قبل استهلاك الرمان وعدم الإفراط في تناوله.

المصدر: صحتي

Loading...

Facebook Comments

‎إضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *