وزارة التربية العودة للكمامات وتخفيض النشاطات.. إغلاق الصف لـ5 أيام في حال وجود إصابة

كشفت مديرة الصحة المدرسية بوزارة التربية د.هتون الطواشي نتيجة الترصد الوبائي على المدارس تبين خلال الأسبوع الأخير زاد عدد المسحات بنسبة قليلة حيث وصل إلى 44  إصابة بين المعلمين والطلاب، مشيرةً إلى أن كان عدد الإصابات كان قليل جداً من بداية الفصل الدراسي الثاني بمعدل 22 إصابة للمعلمين والطلاب في جميع المحافظات.

 

وأوضحت د.الطواشي أنه تخوفاً من انتشار الفايروس أو أن تكون بداية ذروة جديدة تم التشديد بالإجراءات الاحترازية، والعودة إلى الإلزام بلبس الكمامة، وتخفيض النشاطات ضمن المدارس، مؤكدةً أن الأعراض لم تشتد أو تختلف عما كانت سابقاً وهي “ارتفاع حرارة، إسهال، سعال، وهن عام، آلام مفصلية” ولم تسجل أي وفيات، أو دخول للمشافي ضمن الكوادر التدريسية.

 

وذكرت مديرة الصحة المدرسية بوزارة التربية أن دمشق وريفها شهدت تضاعف بتسجيل حالات الإصابات حيث كانت نحو 3 – 4 حالات، أصبحت 10 حالات هذا الأسبوع، واللاذقية أيضاً زاد المعدل بها، موضحةً أن الأعداد حالياً مقبولة، ويتم الاستمرار بالعمل بالبرتوكول الصحي “إغلاق الشعب الصفية لمدة 5 أيام” بحال إصابة طالب أو معلمة، وإغلاق المدرسة بحال إصابة 5% من الموجودين فيها.

عن admin1

شاهد أيضاً

القبض على محتال مارس أعماله بصفة “قاضي عسكري” طيّلة 15 عاماً في دمشق

أوقفت الجهات المختصة مؤخرا نصاب ادعى أنه “قاضي عسكري” بعد رحلة احتيال دامت 16 عاما، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *